موجة حر استثنائية تجتاح فرنسا

موجة حر استثنائية تجتاح فرنسا



أفادت وكالة الأنباء الفرنسية أن فرنسا تشهد موجة حر غير عادية قد تصل إلى 38 درجة مئوية، في دليل جديد على أن كوكب الأرض يعاني من ارتفاع درجات الحرارة.

بدأت موجة الحر الجديدة في الجنوب الغربي يوم الثلاثاء، ومن المرجح أن تصل درجات الحرارة إلى 35-36 درجة مئوية، قبل أن تمتد إلى النصف الجنوبي يوم الأربعاء قبل أن تتجه شمالا.

تستعد فرنسا لموجة حر جديدة هذا الأسبوع بعد أن شهدت البلاد تربة جافة بشكل غير عادي، مما أثار مخاوف بشأن خسائر المحاصيل وتفشي الحرائق.

قال عالم الأرصاد الجوية الفرنسي فريدريك ناثان لوكالة فرانس برس، الإثنين، إن النصف الجنوبي من الكرة الأرضية سيسجل أعلى درجات الحرارة أيام الخميس والجمعة والسبت، حيث تتراوح درجات الحرارة المحلية بين 35 و 38 درجة مئوية أو حتى 40 درجة مئوية.

مع توقع أن تكون الموجة أقصر في شمال البلاد، قد ترتفع درجات الحرارة إلى 35 درجة مئوية في رين (غرب) أو باريس يوم الجمعة. ويكون السبت حارا في كل مكان وتتراوح درجات الحرارة بين 34 و 38 درجة مئوية.

شهدت البلاد درجات حرارة غير عادية في يونيو. وبالتالي، فإن درجة الحرارة القياسية المطلقة في فرنسا تعود إلى يونيو 2019، مع 46 درجة مئوية في فيراري (جنوب شرق)، ولكن في نهاية يونيو.