الكويت تعيد مجموعة من الآثار إلى مصر

الكويت تعيد مجموعة من الآثار إلى مصر



أعادت الكويت شحنة من الآثار إلى مصر، الخميس، بعد قرار النيابة العامة، بعد أن صادرت الجمارك الكويتية أشياء بحوزة راكب طار مباشرة من الأقصر إلى الكويت في عام 2019.

وقال سلطان المطلق الدويش، مدير إدارة الآثار والمتاحف بالمجلس الوطني للفنون والثقافة والآداب الكويتي، بعد تسليم الأعمال إلى أسامة شلتوت، السفير المصري لدى الكويت، أن هذه هي المرة الثانية الخليجية. أعادت الدولة الآثار المصرية المهربة.

وأوضح للصحفيين: في عام 2018 قمنا بتسليم غطاء تابوت مصري، واليوم قمنا بتسليم خمس قطع أثرية ثقافية حددها مسئولو الجمارك، وبعد الاستعانة بخبراء في الحضارة المصرية من جامعة الكويت وجدنا أن ثلاثة منها أصلية. بينما البقية كانت أصلية والاثنان التاليان موضع شك.

باستثناء اللوح المقسم إلى ثلاثة أجزاء، فإن القطع عبارة عن أربعة تماثيل بأحجام مختلفة.

من جانبه، قال السفير المصري للصحفيين على هامش تسلم متحف الكويت الوطني للقطع الأثرية، إن القطع الأثرية ستعاد إلى مصر يوم الخميس، وستخضع لمزيد من عمليات التفتيش لتحديد أهميتها، بينما يدرس القضاء المصري ما يجب القيام به. القطع الأثرية. بتهريبهم خارج مصر.

حدث ذلك في قضايا مرتبطة بتهريب ملايين الدولارات للآثار المصرية، منها متحف اللوفر في فرنسا ومتحف اللوفر في أبو ظبي.

المصدر: وکالة الأنباء الکویتية

انتهی.